الرئيسية / منوعات / غرام بريطانية بالخيل العربية والفراعنة ورطها بشبهة الإرهاب

غرام بريطانية بالخيل العربية والفراعنة ورطها بشبهة الإرهاب

تسبب شغف سيدة بريطانية بالخيل العربية والحضارة المصرية الفرعونية القديمة، بوقوعها في لبس دعمها لتنظيم الدولة.

 

القصة بدأت بحسب صحيفة “ديلي ميل” حين أرادت البريطانية “سوزان جوفينداسامي 57 عاما”، إرسال تحويل مالي مقداره 500 جنيه استرليني عبر إحدى شركات تحويل الأموال المعروفة، إلى صديقها مدرب الخيول، وحمل اسم المرسل إليه اختصارا لاسم “داعش” باللغة الإنجليزية، مما حدا بالمشرفين على الخدمة لتجميد التحويل.

 

وتبين لاحقا بعد استفسار سوزان أن الحوالة لم تصل، وأن الإنتربول سيحقق معها بسبب تحويلها الأموال لتنظيم “إرهابي”، ما أصابها بالدهشة، لأن اسم فرسها كان شبيها باختصار كلمة “داعش”، وهنا اضطرت سوزان لتشرح لهم أن فرسها اسمها “إيزيس” تيمنا باسم آلهة مصرية قديمة وليس “Isis” وهو اختصار اسم “تنظيم الدولة” باللغة الإنحليزية.

وقالت إنها أُجبرت على أن تشرح للشركة والإنتربول أنها كانت تدفع مقابل تدريب حصانها ولا تمول الإرهاب.

وأكدت سوزان، التي كانت تمتلك في السابق خيولًا تدعى فرعون ونفرتيتي أنها اضطرت إلى تقديم جواز سفر فرسها الأليف لإثبات أن “ISIS” هو بالفعل اسمها الحقيقي وأن اسمها الكامل هو إيزيس بنت خضرة.

وتابعت سوزان التي وقعت تعهدا يؤكد عدم وجود أي صلة لها بالمنظمة الإرهابية: “أعلم أنني فعلت شيئا غير مقبول ومثيرا للريبة.. فقد سميت التحويل أموال لداعش، وأرسلت الأموال”.

وأشارت إلى أن الكثير من أصدقائها ومعارفها كانوا قد نصحوها بتغيير اسم مهرتها بعد انتشار اسم “isis”، ولكنها رفضت ذلك بشدة لـ”غرامها الكبير” بالإلهة إيزيس.

اقرأ أيضا : التحقيق مع فنان سعودي شهير بتهمة دعم الإرهاب (شاهد)

وكانت سوزان قد زارت شرم الشيخ مرات عدة، موضحة أنها صممت غرفة نومها على الطراز الفرعوني ورسمت عينًا ضخمة للإله حورس فوق السرير، بسبب عشقها الشديد لمصر وحضارتها القديمة. 

وقالت: “أنا مهتمة حقًا بمصر القديمة.. إيزيس هي إلهة الآلهة. إنها إلهة قديرة وذكية للغاية.. عندما ولدت المهرة سميتها إيزيس، لو كانت ولدت ذكرا لكنت قد أسميته أوزوريس”.

من جانب آخر نقلت صحيفة “ذا صن” عن متحدث باسم شركة تحويل الأموال أن اللوائح الحكومية تتطلب أن تقوم شركة المدفوعات بفحص جميع المعاملات بحثا عن توجهات إرهابية.



عربي21

شاهد أيضاً

“حفلة” بغرفة عمليات في تونس.. ومطالبات بالمحاسبة

أثار مقطع مصور لرقص طاقم طبي تونسي، داخل غرفة عمليات، على إيقاع أغنية محلية، ردود …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *