الرئيسية / الصحة والطب / أعراض جانبية أشد قوة؟ أشياء عليك معرفتها قبل الجرعة الثانية

أعراض جانبية أشد قوة؟ أشياء عليك معرفتها قبل الجرعة الثانية

تم بالفعل تطعيم عدد كبير من الأشخاص ضد فيروس كورونا في العديد من دول العالم، ويستعد الكثير من الذين حصلوا على الجرعة الأولى لتعزيز مناعتهم ضد الفيروس بالجرعة الثانية من اللقاح.وتعتبر الحقنة الثانية حاسمة في التحصين الكامل وهي ضرورية لكي يعمل اللقاح بمعدل الفعالية الموعود.

وفيما يلي مجموعة من الحقائق التي يجب عليك معرفتها قبل الحصول على الجرعة الثانية من لقاح كورونا، بحسب صحيفة تايمز أوف إنديا:

أعراض جانبية أشد قوة
كن مستعداً لأعراض أشد من الجرعة الأولى، مثل القشعريرة والحمى والتعب والإرهاق لبضع ساعات أو ليوم واحد. تذكر أنه يمكن التعامل مع معظمها بسهولة، وهذا يعني فقط أن اللقاح ينتج تفاعلات مناعية ضرورية.

 

تجنب مسكنات الألم قبل الجرعة
هناك جدل كبير حول استخدام مسكنات الألم قبل اللقاح أو بعده، ويقول البعض إنه يمكن أن يقلل من الآثار المزعجة للقاح، بينما يقول البعض الآخر إن المسكنات يمكن أن تكون ضارة. وليس هناك الكثير من الأدلة الواضحة في الوقت الحالي لمعرفة ما إذا كان الاعتماد على مسكنات الألم آمناً أم لا، وإذا تم تناولها بشكل استباقي، فقد تتسبب في عمل اللقاح بشكل غير فعال.

 

تحديد تاريخ اللقاح
يجب إعطاء جرعتي لقاح كورونا بفارق 4-6 أسابيع حتى يعمل بشكل فعال، ويجب على متلقي اللقاح حفظ تاريخ الجرعة الأولى بشكل دقيق، وأي ردود فعل سلبية أو حساسية خلال دورة التطعيم.

 

لا تتجاوز الجرعة الثانية في حال واجهت آثاراً جانبية في الجرعة الأولى
عند الحديث عن الآثار الجانبية وردود الفعل السلبية، يرى المتخصصون في المجال الطبي أنه حتى الأشخاص الذين أصيبوا بالفعل بحساسية أو آثار جانبية مشكوك فيها مع الجرعة الأولى يجب ألا يترددوا في الحصول على الجرعة الثانية. تذكر أن الحصول على الجرعة الثانية سيضمن أن اللقاح يقوي وظيفة المناعة وأي تفاعلات أو مشاكل حساسية يمكن إدارتها ومعالجتها بسهولة.

 

تجنب اللقاحات الأخرى لبعض الوقت
لا تزال لقاحات كورونا تجريبية، ولا تزال الأبحاث جارية لتحديد ما إذا كانت اللقاحات الأخرى ستكون آمنة للاستخدام مع لقاح كورونا أم لا، وإذا كان من المقرر أن تحصل على أي لقاح الآن، فمن الأفضل تأجيل الموعد أو تأخيره لبعض الوقت.

 

تقديم موعد الجرعة الثانية
وفقًا لمراكز السيطرة على الأمراض، إذا كنت غير قادر على الحصول على الجرعة الثانية مباشرة بعد 21 يوماً من جرعة فايزر الأولى أو بعد 28 يوماً من جرعة مودرنا الأولى، فلا تحصل عليها في وقت أبكر من الموعد المحدد، ولكن إذا كان لا بد من الحصول على الجرعة الثانية في وقت مبكر، فيجب تناولها في غضون فترة سماح قبل 4 أيام من التاريخ الموصى به للجرعة الثانية.

 

اللقاح يحتاج بعض الوقت ليأخذ مفعوله
لا تتوقع أن تحصل على المناعة الكاملة مباشرة بعد تلقي الجرعة الثانية من اللقاح، حيث يستغرق ظهور المناعة بعض الوقت، ويمكن أن يستغرق الأمر ما بين 2-3 أسابيع قبل أن تتراكم الأجسام المضادة في الجسم. 

 

 



لبنان24

شاهد أيضاً

كاجو وفستق ولوز.. ما هي المكسرات الأكثر فائدة للجسم؟

كشفت الدكتورة أولغا ديكير، خبيرة التغذية الروسية، خمسة أنواع من المكسرات الأكثر فائدة للجسم، وتنصح …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *