الرئيسية / الصحة والطب / العلماء يدرسون مادة قد تكون سبب الحساسية في لقاحات كورونا

العلماء يدرسون مادة قد تكون سبب الحساسية في لقاحات كورونا

يشتبه العلماء بمركّب يحتمل أن يكون المسبب لحالات حساسية مختلفة ظهرت لدى أشخاص عقب تلقيهم اللقاح المضاد لفيروس كورونا.

ويُعرف المركب المشبوه باسم “بولي إيثيلين غلايكول”، ورمزه “PEG”، وفقا لصحيفة “وول ستريت جورنال”.

وتحتوي اللقاحات وأدوية أخرى على البولي إيثيلين غلايكول، وهو مركب معروف بأنه يؤدي إلى حساسية مفرطة في حالات نادرة.

ويُعتبر بولي إيثيلين غلايكول جزءا من مكونات الغلاف الدهني المحيط بالحمض النووي الرسول، المكون الرئيسي في لقاحي فايزر وموديرنا.

ويساعد المركب في ضمان وصول الحمض النووي الرسول إلى الخلايا المستهدفة.ويشتبه العلماء بالمركب ويسعون لدراسته.

وتحقق الوكالات الفيدرالية بشأن ست حالات تتعلق بأشخاص عانوا من الحساسية المفرطة بعد تلقي لقاح فايزر، الذي يحتوي على مكونات مماثلة، خلال الأسابيع القليلة الأولى من توزيعه في الولايات المتحدة.

وقالت فايزر من جهتها إنها “ستراقب عن كثب جميع التقارير المشيرة إلى ردود فعل تحسسية على أثر اللقاح”.

ووفقا لصحيفة “نيويورك تايمز”، فقد أصيب طبيب في مركز بوسطن الطبي، بحساسية شديدة بعد تلقيه لقاح “موديرنا”، يوم الخميس الماضي، ما استدعى نقله إلى قسم الطوارئ وخضوعه للعلاج.

وكانت هذه الحالة هي الأولى من نوعها التي تم الإبلاغ عن ربطها بلقاح موديرنا.

لبنان24

شاهد أيضاً

تحذير من خطورة الاستخدام المفرط للمطهرات على الجهاز المناعي

يستخدم الكثير من الأشخاص وسائل التعقيم يوميا، من أجل السلامة والقضاء على البكتيريا والميكروبات، وقد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *