وستزوّد الشركتان الاتحاد الأوروبي بما يصل إلى 350 مليون جرعة من اللقاح، الذي تأملان في حصوله على الموافقة للاستعمال العام قادم.

وتأتي هذه الصفقة بعد اتفاق الاتحاد الأوروبي وشركة “أسترازينيكا” على حجز 400 مليون جرعة من اللقاح الذي يتم تطويره بالتعاون مع جامعة أكسفورد البريطانية.

ولقاء حصولها على ملايين الجرعات من اللقاح، ستموّل المفوضية الأوروبية جزءا من التكاليف الأولية التي يتحملها منتجو اللقاحات، حسبما ذكرت “رويترز”.

ودعا المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، تيدروس أدهانوم غيبريسوس، الاثنين، دول العالم الانضمام إلى خطة “كوفاكس” قبل انتهاء مهلة يوم الجمعة، لضمان توزيع أي لقاح للوقاية من فيروس كورونا المستجد بعدل وفعالية.

وقال تيدروس في فعالية إقليمية للمنظمة من أجل أوروبا جرى بثها عبر الإنترنت: “إذا لم يحصل سكان الدول ذات الدخول المتوسطة والمنخفضة على اللقاحات، فإن الفيروس سيواصل الفتك بالناس، كما سيتأخر التعافي الاقتصادي على مستوى العالم”.

وحتى الآن، تسعى 95 من الدول منخفضة الدخل للحصول على مساعدة عبر خطة “كوفاكس”، وهو جزء من مظلة (آكت أكسيليريتور) التابعة للمنظمة لتعزيز تطوير اللقاحات وطرق العلاج ووسائل التشخيص لمكافحة وباء كوفيد-19.