ركلتا جزاء وهدف ملغى.. هل حرم الحكم ريال مدريد من الفوز بالكلاسيكو مبارة ريال مدريد وبرشلونة

انتهى كلاسيكو الكرة الأرضية بين ريال مدريد ومستضيفه برشلونة بالتعادل السلبي، في مواجهة شهدت عددا من الحالات التحكيمية المثيرة للجدل.

وأثارت قرارت الحكم أليخاندرو هرنانديز الجدل بين مشجعي الفريقين، خاصة من جهة النادي الملكي، بسبب قراراته في المواجهة التي جرت على ملعب الكامب نو.

وأوضح الخبير التحكيمي لدى قنوات “بي إن سبورتس” جمال الشريف أن الحكم الإسباني احتسب 22 مخالفة في المباراة، كان من بينها ثلاثة قرارت خاطئة على الأقل.

وأوضح الشريف أن الحكم حرم ريال مدريد من ركلتي جزاء، ففي الدقيقة 16 وأثناء تنفيذ ركلة ركنية رفع المدافع الفرنسي لانغلي قدمه وأصاب مدافع ريال مدريد فاران في الفخذ، وكان على الحكم احتساب ركلة جزاء لأن الكرة كانت عالية ولم تكن محل تنافس بالأقدام بين اللاعبين.

وأشار الخبير التحكيمي إلى أن الحالة الثانية كانت في الدقيقة 18 حين ظهر راكيتيتش غير مهتم بمتابعة الكرة وهو يمسك بقميص فاران ويمنعه من الوصول إلى الكرة التي كانت في نفس المنطقة، وأكد أن الحكم أخطأ حين لم يحتسب ركلة جزاء.

وأكد الشريف أن الحالتين تستحقان منح لاعبي برشلونة بطاقتين صفراوين، واستغرب عدم تدخل حكام تقنية الفيديو المساعد (فار) لتنبيه الحكم الرئيسي.

من جانب آخر, أكد الخبير التحكيمي أن قرار إلغاء الهدف الذي سجله غاريث بيل في الشوط الثاني كان صحيحا، لأن المدافع بنجامين ماندي كان متسللا في بداية اللقط

عن wissamalarab

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!